السياحة

السياحة





مشروع السياحة

  فكرته:

مشروع السياحة هو مشروع سوف يؤثر فى سياحة مصر ويكون له دور كبير فى تنشيط السياحة ودعم وتنشيط الأقتصاد المصرى كما أنه يوفر حوالى 10000 فرصة عمل على مستوى مصر ومن هنا نستطيع أن نقول أن هذا المشروع يساعد فى قيام ثورة التنمية وفك الحصار الأقتصادى على مصر وتحقيق هدف من أهداف تنمية المجتمع والوصول الى مستوى معيشة أفضل.

ويتم تنفيذ المشروع من خلال اعداد وتصميم موقع الكتروني خاص بمشروع السياحة، ويتم دعوة للسياح الراغبون للإستمتاع بالسياحة الداخلية فى مصر بطريقة جديدة وممتعة للأشتراك في هذا الموقع مقابل مبلغ للرحلة السياحية المقامة التى تحتوى على برنامج شيق وأيضاً مكان الإقامة ووجبة فخمة للسياح، ويحتوى كل برنامج على سعر معين على حسب محتويات البرنامج حيث يناسب جميع الأزواق وجميع المستويات, وكل شخص يريد العمل فى هذا المشروع ولديه الرغبة يقوم بإعداد ملف شخصي خاص به يتحدث فيه عن نفسه وعن ما يقدمه من خدمات للسياح سواء كان يحتوى على بيت صغير بجانب أى مكان سياحى أو لديه مزرعة صغيرة يريد الأستفادة بها بأستقبال الأفواج السياحية ويضع صور لتلك البيت او المزرعة بمواصفاته لضمان جودة المكان والبرنامج اليومى للسياح والأسعار المقترحة, أو يمكن أن يرتب رحلة سياحية فى باخرة أو يخت وأيضاً اذا لديه الموهبة فى تجميع الناس للتعارف فى نادى مثلاً وبالتالي سوف يتوافر بالموقع العديد من البرامج العديدة والمختلفة للرحلات التي تلبي رغبات جميع السياح حيث يمكن لكل سائح أن يختارأي برنامج يرغب فيه من خلال الموقع.

 

 

 

والمزرعة السياحية

في بلادنا هناك الكثير من المزارع المهملة نتيجة لعدم الأهتمام بزراعتها او لأن اصحابها يستغلوها فقط فى الترفيه خلال الاجازات الأسبوعية اوالشهرية بما يعنى ان تلك المزراع لا تدر أى عائد بل يتم الصرف عليها ,

ويهدف فكر العمدة في هذا المجال الي تحويل تلك المزارع المهملة الى مزارع نموذجية تدر دخل عالى جدا، وتوفر الالاف من فرص العمل فى المجال الزراعى وذلك عن طريق الإستعانة بمهندسين زراعيين عاطلين عن العمل، بجعلهم يقومون بالعمل من خلال  نظام زراعى متطور بالإضافة لممارسة انشطة الانتاج الحيوانى، حيث يقوم كل مهندس زراعي بالإستعانة باثنين من المساعدين لتنفيذ تلك النظم، ولن يتم بيع انتاج المزرعة من المحاصيل الزراعية والانتاج الحيوانى الا بعد تصنيعه كاملا وتجهيزه تجهيزا مناسبا للتوزيع.

فعلى سبيل المثال، الخضار يتم جمعه وتجهيزه وتغليفه فى المزرعة بسعر مناسب، كذلك يتم انتاج انواع مختلفة من المربات الطازجة بعيدا عن المواد الحافظة، وكذلك تصنيع العديد من منتجات الألبان مثل الجبن والزبد، ومن المؤكد ان تحويل المنتجات الخام الى منتجات مصنعة ترفع من الدخل العام للمزرعة،

ويوفر المشروع فرص عمل للمهندسين الزراعيين وايضا للفنيين الزراعيين وحتي خريجي كليات العلوم وذلك في المزراع ومعامل الالبان والمربات والمخللات وعمليات تجهيز الخضروات و اللحوم.





ولايقتصر فكر العمدة علي استغلال المزراع في تلك الأنشطة فقط ولكنه يمتد لاستخدام المزرعة فى الترفيه والسياحة ايضا حيث يمكن استخدام المزارع فى اجازة نهاية الأسبوع كمزارع سياحية ويتم الإستعانة ببعض الأشخاص لتنفيذ برنامج سياحى متكامل، مثل طباخ لتحضير الوجبات الغذائية للزائرين، و مدرب رياضى لتنظيم ألعاب رياضية ومسابقات، وذلك بالاضافة الي سائق الاتوبيس الذى يأتى بالزوار هولاء الزوار يعتبروا زبائن دائمين للمزرعة بمعني انهم يأتوا الي المزرعة نهاية كل اسبوع لقضاء وقت ممتع نظير اشتراك شهري، وايضا لشراء ما يسد حاجتهم من الخضروات و منتجات الالبان و البقالة و اللحوم وغير ذلك.

و الخطة التى ننتهجها فى ذلك المشروع مبنية على جذب 100 الف من أصحاب هذه النوعية من المزارع في كل انحاء مصر للأشتراك فى مشروع المزرعة النموذجية .

وهذا المشروع الضخم يفيد كل الأطراف، صاحب المزرعة باستغلالها والأستفادة منها، الشباب المصري من خلال توفير اكثر من مليون فرصة عمل له، العائلة المصرية بمنحها الفرصة لقضاء أجازات جميلة وايضا تسوق احتياجاتهم الطازجة باسعار مناسبة.

 

هى فكرة تقوم على برنامج سياحى يتم تنفيذه فى إحدى المزارع الكبرى. ويتمثل فى اذا كنت  تمتلك أى مزرعة صغيرة  في منطقة ريفية بها أى نوع من المحاصيل الزراعية كالخضروات بأنواعها أو الفاكهة أو أى قرية عادية من الممكن أن تتحول لكافيتريا نظيفة ويكون بها مصنوعات يدوية ونضع برنامج شيق لقضاء اليوم بأكمله فيها وبهذة الفكرة  يستفادوا الناس اللى كانوا ساكنين فيها فمن الممكن أن تقوم بإستقبال الافواج السياحية فى هذه المزرعة وعليك أن تجعلهم يقضوا وقت سعيد ومتكامل بعيداً عن جو المدن الملوث.

·       ويشمل البرنامج الإنتقال ذهاب وعودة بأتوبيسات مكيفة ووجبات غذائية بيقوم بها طباخين ويحتوى على أنواع كثيرة من الطعام منها الطعام الشرقى البسيط وسط الخضرة والجو المناسب المريح للأعصاب وبرنامج رياضى للزائرين يقوم به مدرب رياضى متخصص حيث يقوم بتدريبهم صباحاً على التمرينات لكى تساعدهم فى بداية يومهم بالنشاط والحماس. وركوب الخيل, وأماكن يلعبوا فيها الأطفال بحرية وأنطلاق فى مساحات واسعة, وأيضاً التصوير مع الطيور المنزلية والحيوانات الاليفة.

  • وهيكون موجود كمان كل المنتجات اللى بيحتاجها أى بيت من الخضار والفاكهة ومنتجات الألبان وهيأخذوها من المزرعة مباشرة صحية
  •       ونضيف إليك باهمية المهن والحرف التقليدية فى هذا المجال مثل السجاد اليدوى او اللوح اليدويه البسيطة وصناعة الفخار والمرمر والبازارات حيث يتم بيعهم. 
  •  وكمان هيوجد فى جزء من المزرعة جو ريفى من الخبيز والفطير المشلتت بالسمن البلدى فى الفرن الفلاحى وألتقاط والصور التذكارية الجميلة.
  •  ولا ننسى حفلات السمر الجميلة اللى هتكون مختلفة تماماً وهيحضروها بشكل مختلف وهم بالزى الريفى والبدوى والفلاحى للأولاد والبنات اللى هيستمتعوا بهذا الجو الرائع وهنقوم بتصويرهم فيديو وصور فوتوغرافية للتذكار بأجمل يوم سوف يقضوه فى حياتهم.
  • ولكى تعيش الأسرة الجو الريفى ستتوافر عربيات حمص الشام والترمس مع شوى الذرة على الفحم وفى الفرن وكمان عربيات الفشار وغزل البنات للأطفال.
  • والمتعة الحقيقية اللى هنقدمها للأطفال هيجدوها فى الرسم على الوجه وفقرة خاصة لهم هيستمتعوا بها مع العرائس والكرتون .
  • ·       أفكار كثيرة هنقدمها لك وهنساعدك كمان فى جلب الاسر لك فبهذا نزيل من على اكتافك عبىء كبير من ترتيب البرنامج وتوفر جلب السياح اليك بمنتهى السهولة واليسر….كل ما عليك أن تفكر فى هذا الموضوع وأن تساْل نفسك جيداً كيف يحقق هذا المشروع الهدف المرجو منه ؟ ونؤكد لك انك سوف تجد الاجابة هى أن توفر لك دخل زيادة وتوفر ايضاً للاخرين فرص عمل كثيرة و متنوعة من المدربين والطباخين وعمال المزرعة والسائقين وبالإضافة الى الدخل الذى سيحصل عليه صاحب المزرعة من تنظيم مثل تلك الرحلات فى مزرعته.
  • فلعلنا أن نفكر سوياً بأن اليوم سوف يكلف الأسرة على سبيل المثال مئة جنيه فإذا جاء لديك كل أسبوع خمسون أسرة ليس فقط أسر وإنما كم عامل صاحب مهنة يدوية سوف يبيع أعماله وكم صاحب مزرعه سيصبح مشهوراً ويكون الإقبال متزايد يوم بعد يوم.
  • كل هذه الافكار سوف تجلب عدد كبير من العائلات والشباب لإيجاد فرص عمل تجلب لهم مصدر معيشة وأكيد كلنا نعلم أن شعارنا هو ” كيــــــــــف نقـــــــــــــضى على  البطـــــــــــالة”.

 

أهداف مشروع السياحة:

–         تنشيط السياحة الداخلية فى مصر, وجذب السياح للأماكن السياحية داخل مصر.

–          القضاء علي البطالة عن طريق ايجاد فرص عمل عديدة تتناسب مع مهارات وخبرات كل شخص وأوضاعه الأجتماعية.

–          تحسين الوضع الاجتماعي لأفراد المجتمع بأختلاف طبقتهم عن طريق الوصول الي مستوي معيشة افضل من خلال العمل بعائد مجزي.

–         لايتطلب المشروع رأس مال كبير للبدء فيه حيث ان فكرة المشروع تقوم علي استغلال ما لدينا بشكل ايجابى مثل (سيارة- بيت صغير- مزرعة صغيرة)

–          توفير متخصصون لتنظيم الرحلات ومنسق للاجازات وسائقون للتوصيل وغيرهم.

–         استصلاح المزارع المهملة واستغلالها لتصبح قوة انتاجية هائلة