مقال أهداف الثورة

مقال أهداف الثورة





أهداف الثورة

الثورة المصرية ثورة كرامة

تعدد الكلام عن أهداف ثورة 25 يناير بداية من القضاء على الفساد والوصول للحرية وتطبيق الديمقراطية وغيرها من المطالب التى نسعى لتحقيقها … لكننا نقول أيضا ان الكرامة من أهم الأهداف الثورة أو يمكننا ان نسميها( ثورة الكرامة )

ثورة قامت بكثير من النجاحات الكبرى وأهمها إننا قمنا بإسقاط النظام السابق وتخلصنا من سلطويته وحكمه

ويبقى الأهم لهذا البلد وهو أن نكمل مسيرة العمل لبناء الوطن وصنع المستقبل الأفضل لنا ولأولادنا … وأن نفكر من منطلق الكرامة التى نسعى لها أن كل شخص فى المجتمع له قيمة وله دور فى تنمية مجتمعه الذى يعيش فيه وذلك من باب احترام الذات …. وأن نؤمن أنه إذا كان الاحترام متبادل بيننا فذلك يعنى أننا نتمتع بالكرامة …

كرامة الإنسان التى كانت ومازالت مهانة لكثير من الأسباب والتى منها أن أننا كنا مجبرين على كل شئ ولم يكن لدينا حق الاختيار فى أى شئ وتعالى نحسبها بالبلدي الإنسان المصري كانت كرامته مهانة لأنه ليس لديه اختيار فى عمل كريم وليس لديه خيار فى ان يعيش حياة كريمة ويتحمل الكثير من اجل لقمة العيش كما يقولون والتى بسببها كثيرا ما يتحمل الإنسان من أجل الحصول عليها ليطعم من يعولهم

ومن الأسباب أيضا أن الكرامة كانت ومازالت مفهوم أو نتيجة لا يصل لها ألا فئات معينة تملك أو تستطيع أن تعيش بكرامة … لكننا نقول أن الكرامة حق أصيل لكل شخص يحيا على هذه البلد ….

ولذلك فإننا قمنا بالخطوة الأولى الصحيحة وهى تغيير النظام ….. ويبقى العمل … والعمل ….ثم العمل

والإنتقال من تلك المرحلة التى توقفت فيها البلاد عند تلك النقطة الحالية من توقف الإنتاج وترك العمل ونحن نقول أن من يساهم فى استمرار تلك الصورة المسيئة للجميع فهو بلا شك يساهم فى استمرار إهانة كرامة المصريين

ونقول لكل شخص فى هذه البلاد بداية من العامل البسيط والشاب والتاجر ورجل الأعمال …. نقول لكل هؤلاء لابد ان نعمل ونبدأ فى بناء البلد لأن هذا هو وقت البناء ونقول لكل واحد من هؤلاء و( بالبلدى ) لو عندك كرامة اتنحرر واتحرك …. لو عندك شغل اعمله ….. لو عندك فرصة تخدم بيها نفسك قوم بيها وبالتأكيد هتخدم بلدك…..

ونقول لرجال الأعمال لو عندك مشروع اعمله لأن البلد محتاجة كل جهد ….. ولو كنت مساهم فى مشروع وتوقف بسبب الأحداث كمله وابدأ بنفسك وساهم أن البلد تقف على قدميها مرة اخرى ونخفف عنها النزيف الإقتصادى …. لو عندك كرامة اتنحرر واتحرك

هذه الرسالة موجهه لكل شخص فى هذه البلد اعملوا ولا تتحججوا بالأحداث السياسية …. اعملوا وانظروا لبلدكم ومستقبلها





اعملوا وابنوا مستقبل أولادكم … لأنه بالعمل ستساهم فى بناء البلد الحقيقى وبالتالى تحقيق الكرامة التى نسعى للوصول إليها

ونحن بدورنا ومن خلال بعض الأفكار البسيطة والتى نسعى من طرحها وتطبيقها إلى تحسين معيشة المواطن وزيادة دخله والوصول لحياة يتمناها وبالتأكيد سيحقق ويحيا الحياة الكريمة والتى ثار من أجلها

تلك الأفكار التى نطرحها والتى تهدف لوصول الإنسان لحياة من الرفاهية عن طريق زيادة مستوى دخله وتخفيض نفقاته من خلال قيام كل شخص بالعمل فى محيط قريب من مسكنه فى الحى التابع له مثلا والعمل فى شئ يحبه ويتقنه

أيضا من تلك الأفكار والرؤى ان نتكيف مع الحياة والتخلص من التعقيدات التى تحيط بنا بسبب أن دائرة ورتم الحياة سريع جدا وان نعيش حياة بسيطة …. ونتساءل لماذا لا يعمل كل منا فى الحى الذى يعيش فيه …. وتخيلوا معنا لو قمنا بذلك وقام كل شخص فى العمل بالقرب من مسكنه ومدرسة أولاده … ألن نوفر الكثير من الوقت والجهد والمال ونقوم فضلا عن ذلك بعمل نهضة لمجتمعنا الصغير ( الحى ) ومن ثم النهضة للمجتمع ككل … نهضة لمصر

ومن الأهداف الهامة التى نسعى لتحقيقها من خلال أفكارنا طريقة التعامل مع قوانين الحياة ونحن نقول

( إذا كنت لا تعرف قواعد اللعبة … لا تدخل فيها )

لا تقحم نفسك فى مجال … أى مجال دون دراية به … عقود … بيزنس … بورصة … تجارة ..أى شئ

لأن التفكير الذى نطرحه سيوفر كثر من العناء والجهد ويسهم فى جعل الحياة أسهل وأيسر

كذلك نطرح من خلا أفكارنا وأهدافنا أن كل شخص إذا تعلم ما يتكسب منه ستتغير حياته وحياة من يحيطون به … سيتغير المكان الذى يعيش فيه …. سيساهم فى صنع المستقبل الذى يريده

كما نقدم من خلال أفكارنا الهدف الذى نسعى إلى تحقيقه وهو ان يكون لإنسان حرية فى الحياة أو يعيش حياة الحرية والتى يستطيع من خلالها أن يقوم بممارسة حياته بنوع من الحرية التى تكفل اختيار عمله ومسكنه وطريقة التعليم التى يريدها …. لأن ذلك المفهوم يحمل كثير من الإشكاليات ولذلك نرى أنه إذا قام الشخص بفهم هذا الهدف ومفهومه واستطاع التكيف مع هذا الفكر سيصل لكثير من النتائج التى يتمناها

ومن الأهداف والأفكار التى نطرحها هى الدعوى لأن تكون نظرتنا خارج الإطار أو كما نقول ( خارج الصندوق ) حيث أننا من أهم الأخطاء التى نقع فيها ان نظرتنا للحياة قاصرة على تحقيق أهداف القريبة والبسيطة فى الوقت الذى قد تكون فيه النظرة خارج الدائرة التى نعيش فيها تحمل الكثير من النتائج التى تحقق مزيد من الأهداف وهذا لا ينطبق على العمل فقط بل فى التعليم وطريقة الحياة والرغبة فى الإستمتاع بالحياة وهذا مانسعى لتحقيقه

ومن أهم الأهداف التى نسعى لتحقيقها من خلال أفكارنا البسيطة أن الحب والتعاون وانتهاج أسلوب التعامل بيننا سيوصلنا لحياة أفضل وندعو كل شخص أن يقدم أفضل ما لديه من الحب وحسن المعاملة والتى سيجنى بهما كل مايريد من متطلبات من معيشة كريمة ذات رفاهية …. يصل بها للكرامة …. التى نسعى لها .