طبيب العائلة

طبيب العائلة





طبيب العائلة هو الطبيب الذي يركز في عمله على كل العائلة وليس على الفرد، حيث يقوم الطبيب بالكشف المبدئي على المريض، وغالبا ما يستطيع أن يعالج نسبة عالية من الحالات التي تعرض عليه

من أهم واجبات (طبيب العائلة) هو تخصيص وقت للمريض و عائلته لشرح المرض و طرق علاجه و التعرف على توقعات و مخاوف المريض و أفراد عائلته، فعلى هذا الطبيب ان يجد الوقت لذلك

و يجب أن يكون مُتاح وفاتح الباب لمريضه في أغلب الأوقات.

وله دور مهم جداً في تشخيص و علاج و مُتابعة المريض. وذلك عكس إعتقاد الكثيرين بأن طبيب العائلة هو طبيب لعلاج السعال و نزلات البرد فقط.

إن طبيب العائلة هو صاحب دور مهم جداً في مُتابعة المريض في العائلة حيث كتابة التاريخ المرضى للفرد من اليوم الاول فى العلاج .

وطبيب العائلة له القدرة على إدارة الاتصالات مع زملائه الأطباء في شتى التخصصات الطبية وهو أيضا الذي يحرص على إستلام الرد من الاختصاصيين والاستشاريين بعد تحويل المريض إليه ومعاينته وماذا تم فعله معه وتشخيصه وخطة علاجه .

كما أن طبيب العائلة هو الذي يستطيع أن يخصص وقتا للمريض التابع للعائلة التي يباشرها لشرح المرض وطرق علاجه وكيفية التعامل مع المريض وتعامل المريض مع أفراد عائلته .





اما بالنسبة لباقى التخصصات فتقدم عروض خاصة للمشتركين من الأسر فى المشروع

ومن أهداف المشروع :

تقديم الرعاية الصحية لجميع فئات وطوائف المجتمع

توفير الوقت والجهد علي المرضي لإيجاد الطبيب المناسب لحالتهم

توفير مستوي متقدم من الرعاية الصحية بتكلفة زهيده

العمل من خلال هذا المشروع لايسبب ضغط فى المواصلات، ولايتطلب من مصروفات إضافية للخروج للعمل لأن الطبيب سيكون من داخل الحى

تقديم التوعية الصحية للمواطنين للحد من انتشار الأمراض والأوبئة

تشغيل أكثر من عشرون ألفا من الأطباء بالمشروع .