التدريب من أجل التشغيل

التدريب من أجل التشغيل





التدريب من أجل التشغيل

فكرته

إن مشروع التدريب من أجل التشغيل يهدف إلي تدريب شباب وفتيات مصر تدريباً نظرياً وعملياً علي العديد من أنواع المهن المختلفة في مجالات عديدة وذلك بتكلفة مناسبة، ثم يقوم المشروع بتشغيلهم في العديد من الوظائف المتاحة في المشروع فور انتهائهم من التدريب مما يعطي الفرصة لتحقيق شعار لا بطالة في مصر

وتهتم جريدة العمدة بمشروع التدريب من أجل التشغيل وتهدف منه لإيجاد فرص عمل لحوالي  مليون مصري  كل ثلاثة أشهر، والمشروع لايحتاج الي دعم مادي من الحكومة ولكن نريد الدعم من كل القوي الوطنية المخلصة لمصر.

 

من أهداف المشروع

تشغيل مليون شاب وفتاة خلال ثلاثة أشهر من بدء المشروع

استغلال وقت وطاقات الشباب والفتيات لزيادة الناتج القومي

رفع مستوي اداء الأعمال للشباب والفتيات عن طريق التدريب الجيد

تشغيل مراكز التدريب المتنوعة في مختلف انحاء مصر

تشغيل أكثر من عشرون ألفا من المدربين في مختلف التخصصات بالمشروع

توفير حياة كريمة لشباب مصر من خلال عائد مرتفع مقابل عملهم

آليات التنفيذ

مراكز التدريب

يتطلب تنفيذ المشروع تضافر جهود مراكز التدريب المختلفة في جميع انحاء مصر، ليمكن توصيل المشروع لكل الشباب والفتيات. ويتطلب المشروع نوعيات مختلفة من مراكز التدريب مثل مراكز التدريب الأداراي، مراكز التدريب الأعلامي، مراكز التدريب الفني، مراكز تدريب الحاسبات، معامل الفيديو والتصوير، معامل الصوتيات، مراكز التدريب الميداني وغيرها

 





المدربين

يركز المشروع علي تشغيل أكثر من عشرون الف مدرب في مختلف التخصصات، ويستقطب المشروع المدربين ذوي الخبرة علي ان يلزمهم بحضور دورة تدريبية قصيرة لتعريفهم بفكر وأهداف المشروع ورفع مستواهم الي المعايير المطلوبة لتنفيذ المشروع. كما يستقطب المشروع المدربين الواعدين في المجالات المختلفة ويلزمهم بحضور دورة تدريب المدربين التي تؤهلهم لتنفيذ البرامج التدريبية بكفاءة وفعالية

المناهج التدريبية والأعمال المتاحة

يهتم المشروع بالبرامج التدريبية للأعمال المتاحة بمعني انه يتم تحديد الأعمال المطلوبة لكل مرحلة من مراحل المشروع ثم يتم استخدام البرامج التدريبية المناسبة لها واذا لم توجد فأنه يتم استحداثها، وفي كل الأحوال يجب ان تحقق المناهج والبرامج التدريبية المعايير الموضوعة لضمان مستوي مناسب للمتدربين يمكنهم من اداء اعمالهم بكفاءة تامة

 

كيفية الاشتراك في المشروع

أما بشأن كيفية تقديم الخدمات بالمشروع، فأننا راعينا في تخطيط هذا المشروع ان يتوافر في كل انحاء مصر بحيث نعطي الفرصة لكل الشباب والفتيات في جميع المحافظات والمدن من الأستفادة من المشروع والفرصة متاحة للجميع للأشتراك بالمشروع كمايلي:-

بالنسبة لمراكز التدريب

يقدم المشروع الفرصة لمراكز التدريب المختلفة بكل المحافظات للاشتراك بالمشروع علي ان يتوافر بها الشروط المطلوبة وتحقق المعايير المحددة للدخول بالمشروع، وهناك العديد من المزايا التي سوف تحققها المراكز المشاركة بالمشروع منها ضمان تدريب مالايقل عن 1000 متدرب في الشهر الواحد، بالإضافة للدعاية المباشرة وغير المباشرة التي تقدمها جريدة العمدة للمراكز المشاركة، مما يضمن تعظيم أصول مراكز التدريب وتحقيق أقصي عائد ممكن من استغلال تلك الأصول، وسوف يتم تقديم كل المزايا في العرض المرفق

 

بالنسبة للمدربين

يعلن المشروع عن طلب المدربين من خلال وسائلة المختلفة مثل جريدة العمدة، والمواقع الألكترونية للأحياء والمحافظات وغيرها، ويتم اختيار المدربين ذوي الخبرة او المدربين الواعدين وتأهيلهم لأداء عملهم بالمشروع في وقت قصير، كما يمكن الأستفادة من المدربين الموجودين أصلا بمراكز التدريب، ويضمن المشروع للمدربين تحقيق دخل مجزي يكفل لهم حياة كريمة

 

بالنسبة للمتدربين

هم الهدف الأساسى بالمشروع ويمكن لأي شاب مصري او فتاة مصرية الأشتراك بالمشروع مقابل مبلغ زهيد لضمان الجدية، وسيتم الأعلان عن المشروع في كل الوسائل المتاحة لجريدة العمدة سواء الورقية او الألكترونية، ويختار الشاب او الفتاة المجال المناسب لرغباته، وبعد اجتيازه التدريب بنجاح يتم الحاقه بالعمل المناسب له والذي يحقق له دخل مناسب جدا ليعيش حياة كريمة، واذا لم يجتاز الشاب او الفتاة التدريب يمكن اعادة تدريبه او تحويلة لمجال اخر يكون اكثر ملائمة له.